رأس صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير مكة المكرمة بمقر الإمارة في جدة، اجتماعاً جرى خلاله استعراض خطوات إنشاء مركز البيانات الضخمة التابع لإمارة المنطقة، الذي تنفذه جامعة جدة، ويهدف إلى دعم خطوات اتخاذ القرارات التنموية والتطويرية بالمنطقة.

واطلع الأمير بدر بن سلطان خلال الاجتماع الذي حضره وكيل الإمارة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ومعالي مدير جامعة جدة الدكتور عدنان الحميدان، على عرضٍ عن خطوات تنفيذ المشروع، والأهداف المُناطة بمركز البيانات الضخمة الرامية لاستقطاب الأفكار الإبداعية التي من شأنها خدمة المنطقة في كافة الجوانب التنموية، وكذلك رفع كفاءة الأداء ودعم عمليات التنمية المستدامة بالمنطقة. وبحسب العرض، فإن المركز يوفر تقنية متقدمة لتوفير الاستفادة المُثلى من البيانات عبر جمعها ومعالجتها وتحليلها، لرفع جودة الحياة، وإدارة المخاطر ومتابعة البنى التحتية، وتعزيز الهوية من خلال تبادل المعلومات بين الإمارة والقطاعات الخدمية والمستفيدين وصولاً لتحقيق الأهداف المرجوة